جدید
تجوال نقدي في روضة شعرية (كه زال ابراهيم خدر)   |    صحة كركوك: اتلاف مواد غذائية تالفة مقدمة كمساعدات للنازحين   |    مسعود بارزاني سيزور بغداد والهدف نفط كركوك   |    المطلك لدى زيارتها.. كركوك أنصفت النازحين وساندتهم أكثر من محافظتهم   |    افتتاح مركز الصحي الداوودي... واهداءها الي أهالي هه فتغار   |    بغداد .. بدء الاجتماع الموسع للكتل النيابية   |    كلمة سر اقتحام البرلمان نطقها السيد مقتدى الصدر في جملة ( إنه بانتظار الانتفاضة ) في خطابه المتلفز - مثلث المالكي العبادي الصدر سيفتعل ازمة جديدة أخطر من أزمة البرلمان   |    كلمة سر اقتحام البرلمان نطقها السيد مقتدى الصدر في جملة ( إنه بانتظار الانتفاضة ) في خطابه المتلفز - مثلث المالكي العبادي الصدر سيفتعل ازمة جديدة أخطر من أزمة البرلمان   |    التحالف الدولي كان حاضرا بقوة البيشمركة تؤمن كركوك أكثر بتحرير بشير والقرى المحيطة بها   |    مركز أمريكي: من المستحيل هزيمة داعش فى ظل وجود أردوغان بالسلطة   |   
كوردی  |   عربي
»  العراق
فاسدون يغرقون السايلوات العراقية بحنطة رديئة للحصول على منافع مادية


ذكرت مصادر خبرية مطلعة إن مافيات منظمة تقوم باستيراد الحنطة من مناشئ دولية عديدة من النوع الرديء، وتقوم بتسويقها إلى سايلوات بعض المحافظات العراقية على أنها حنطة عراقية للحصول على فارق السعر وبحسب تسعيرة الحكومة الاتحادية، ويصل فارق الطن الواحد ( 500 ألف دينار عراقي ) وتقول المصادر أن تلك المافيات عبر سماسرة ورجال أعمال فاسدين تقوم باختيار الأنواع الرديئة من الحنطة أو تلك التي لا تصلح للاستهلاك البشري وتشتريها من دول عدة بعدها تشحن وتسوق للبيع في بعض السايلوات بتواطؤ موظفين فاسدين، وتشتري تلك المافيات الحنطة الرديئة من دول أوربية وشرقية ب100 دولار أمريكي للطن الواحد في حين تخصص الحكومة العراقية الاتحادية أكثر من ( 600 دولار أمريكي ) لحنطة درجة أولى كما تصنف تلك المستوردة الرديئة الرخيصة باعتبارها حنطة عراقية درجة أولى إلى ذالك تضيف المصادر ان معظم السايلوات العراقية تحتكر من قبل تلك المافيات عبر آلية جديدة في استغلال البيروقراطية وبطء استلام المحاصيل الزراعية من المزارعين الأصليين وشراء محاصيلهم الممتازة ولكن باعتبارها درجة ثانية أو رديئة ويتم تسويقها أيضا من قبل المافيات المحتكرة باعتبارها درجة أولى بالإضافة الى تسويق المحاصيل الرديئة كونها درجة أولى. وابلغ مزارعون وموظفون في دوائر ذات الصلة بذلك الاحتكار والفساد . وتضيف المصادر ان سماسرة ورجال أعمال فاسدين نشطوا في أوكرانيا مؤخرا لتسويق كميات كبيرة من الحنطة وتسويقها عبر السايلوات العراقية باعتبارها حنطة عراقية درجة أولى. ويعتبر سعر شراء الحنطة في العراق هو الأعلى عالميا كدعم للفلاحين إلا أن ذلك شجع في غياب الرقابة وسوء التخطيط الاقتصادي إلى نشوء كارتل اقتصادي مستفيد من هذا الأمر وذلك عبر شراء الحنطة بأسعار زهيدة وإعادة بيعها للعراق وعبر آلياته بكلفة عالية.

‌ 5747 مشاهدة
11/5/2015 5:09:59 PM
Print Friendly and PDF
مواضيع أكثر...
12